الأخبارالجزائرالدبلوماسيةالدولي

الرئيس الجزائري يجدد حرص بلاده على تعزيز مكانتها كشريك إستراتيجي لإيطاليا

جدد رئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، اليوم الإثنين بالجزائر ، حرص الجزائر على تعزيز مكانتها كشريك إستراتيجي لإيطاليا في المجال الطاقوي والتزامها بدورها كممون موثوق إقليميا و دوليا، منوها بمستوى ونوعية العلاقات بين البلدين خصوصا خلال السنوات الأخيرة.

وقال رئيس الجزائري، في تصريح صحفي مشترك رفقة رئيسة مجلس وزراء إيطاليا، جورجيا ميلوني، “أنوه بمستوى العلاقات الاستراتيجية بين الجزائر و إيطاليا و كذا الجهود المبذولة خلال السنوات الأخيرة لتعزيز الشراكة و دعمها من خلال دفع المبادلات التجارية التي حققت في مدة قصيرة نتائج مميزة”.

وأفاد الرئيس تبون في هذا الصدد أن حجم التبادلات التجارية بين الجزائر و إيطاليا ارتفع من 8 مليار دولار سنة 2021 الى 16 مليار دولار وهو ما يعتبر “مؤشرا للتقارب و المقاربات التي اعتمدناها لبلوغ ديناميكية متصاعدة في مجالات التعاون المتعددة” مضيفا أن مباحثاته مع ميلوني سمحت له بتجديد حرص الجزائر على تعزيز مكانتها كشريك إستراتيجي لإيطاليا في المجال الطاقوي و التزامها بدورها كممون موثوق على الصعيدين الإقليمي والدولي وكذلك الامر في الاستثمار الصناعي الإيطالي في الجزائر.

كما أبرز الرئيس تبون أيضا أن زيارة رئيسة مجلس الوزراء الإيطالي إلى الجزائر تكتسي أهمية خاصة وتأتي بمناسبة الذكرى العشرين لتوقيع البلدين على معاهدة الصداقة وحسن الجوار.

المصدر
وكالة الأنباء الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى