الصحة

فلسطين تسجل 14 حالة وفاة وأكثر من 10 آلاف إصابة بكورونا

شهدت المناطق الفلسطينية ارتفاعا حادا في عدد الوفيات والإصابات بالمتحور الجديد من فيروس “كورونا”، ما يشير إلى أن الأيام القادمة التي تشهد ذروة الموجة الجديدة، ستكون أكثر خطورة، في عدد الإصابات والوفيات.

وفي آخر إحصائية لوزارة الصحة، أوضحت أنه جرى في الفترة ما بين 17 إلى 24 من الشهر الجاري، تسجيل 2754 إصابة في الضفة الغربية، و5923 في قطاع غزة، و1370 في مدينة القدس.

وأوضح أن حالات التعافي الجديدة، بلغت في الضفة الغربية 972، وفي قطاع غزة 264، وفي مدينة القدس 1630، ما يعني أن عدد الإصابات يفوق بكثير عدد حالات التعافي.

كما سجل التقرير ست حالات وفاة في الضفة الغربية، وثماني حالات في قطاع غزة، لافتا إلى وجود 29 حالة تعالج في المشافي، منها تسع حالات موجودة في غرف العناية المكثفة، وموصولة على أجهزة التنفس الاصطناعي.

والجدير ذكره أن عدد حالات الإصابة هذه سجلت في صفوف من تقدموا لإجراء فحوصات “كورونا” في مراكز الفحص المخصصة في الضفة وغزة، وبالعادة يقول المسؤولون عن القطاع الصحي إن هناك نسبة كبيرة من المواطنين المصابين بالفيروس، لا يقومون بإجراء الفحوصات.

والإصابات التي تسجل في المناطق الفلسطينية هي من المتحور الجديد من “كورونا”، من نوع BA5 والقادرة على الانتشار بسرعة وإحداث إصابات بأعداد كبيرة جداً خلال فترات قليلة.

ويشكل المصابون الذين لا يقومون بإجراءات العزل، واتخاذ التدابير التي توصي بها وزارة الصحة، الخطر الأكبر في تفشي رقعة انتشار الفيروس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى