الأخبارالدولي

واشنطن تؤجل إطلاق صواريخ عابرة للقارات بسبب تزايد التوترات مع الصين

قررت وزارة الدفاع الأمريكية (تابنتاغون) للمرة الثانية، تأجيل خطة للإطلاق التجريبي لصواريخ “مينيتيمان ـ 3” الباليستية عابرة القارات، وسط تزايد التوترات مع الصين بسبب تايوان التي تعتبرها بكين جزء لا يتجزأ من أراضيها.

وقال جون كيربي، منسق الاتصالات الاستراتيجية لمجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض إنه كان من المقرر تنفيذ هذه الخطة خلال الأسبوع الجاري إلا أنها تأجلت لموعد في المستقبل القريب.

وأضاف أنه “مع قيام الصين بتدريبات عسكرية حول تايوان، فإن الولايات المتحدة، باعتبارها قوة نووية مسئولة، تعمل على خفض مخاطر التقديرات الخاطئة”.

وحسب صحيفة “ذا هيل” الأمريكية، فإن هذا يأتي بينما أطلقت الصين صواريخ إلى مضيق تايوان ونشرت طائرات مقاتلة في المنطقة في إطار رد بكين على زيارة نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب الأمريكي لجزيرة تايوان قبل أيام.

وتعد هذه هي المرة الثانية لتأجيل إطلاق صواريخ “مينيتيمان ـ 3″، حيث كان لويد أوستين، وزير الدفاع الأمريكي، قد أمر في شهر مارس الماضي بتأجيل إطلاق هذه الصواريخ لتهدئة التوترات مع روسيا بسبب أزمة أوكرانيا.

يذكر أن، صواريخ “مينيتيمان ـ 3” متمركزة تحت الأرض في خمس ولايات بالغرب الأمريكي، وتتم تجربتها عدة مرات في كل عام ويمكن أن تكون مستعدة للإطلاق في غضون دقائق حال صدور أمر من الرئيس الأمريكي.

الجزائر/ وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى